شبيحة البعث في تونس يحرقون علم الثورة السورية


،خلال نشاطات المنتدى الاجتماعي العالمي والذي استضافته تونس بين ٢٦ – ٣٠ آذار (مارس) ٢٠١٣، هاجم شبيحة مكان لتجمّع أنصار الثورة السوريّة عدّة مرّات وقاموا بكسر أعلام الثورة وحرق أحدها، والاعتداء بالضرب على شاب سوري وفتاة تونسية. حينها تجمّع أنصار الثورة من سوريين وتونسيين وفلسطينيين وجنسيات أخرى ليعلنوا رفضهم لهذه الوحشية وهذا العنف. ومن الملفت أنّ هتافات أنصار الثورة كانت واضحة وبسيطة “سلمية – لا للعنف – حريّة – واحد واحد واحد فلسطيني وسوري واحد” إلّا أنّ محاولات هجوم الشبيحة كانت مستمرّة رغم حضور عدد كبير من شباب لجنة تنظيم المنتدى ومحاولتهم تشكيل صف في وجههم ومنعهم من افساد أجواء المنتدى، ولكنّ الشبيحة الذين شابهوا الأسد في عنفه وهمجيته استمرّوا في مضايقاتهم وحاولوا الاعتداء على المفكّر الفلسطيني سلامة كيلة لمناصرته للثورة (وكان قد اعتقل سابقاً على يد النظام – اضغط هنا لمشاهدة لقاء معه)

وصلت متأخراً قليلاً ولم أستطع توثيق حرق العلم، ولكن يظهر في الفيديو محاولات الهجوم المتكرّرة، بالرغم من وصول شباب من لجنة التنظيم ومحاولتهم تشكيل طوق في وجه الشبيحة.

إدارة المنتدى واللجنة التنظيمية تضامنوا معنا بشكل كبير، ونشكر لهم جهودهم الصادقة، ولكن يتوجّب على الإدارة اصدار بيان توضّح فيه ما جرى للإعلام ليتم الحذر من شبيحة البعث والقومي التونسي والحذر من مشاركتهم في أي فعاليات قادمة.

علم الثورة الذي حرقه الشبيحة

علم الثورة الذي حرقه الشبيحة

ما زال هناك من يمارس العنف باسم القومية والعروبة، وكأنّ أبناء البعث شرقاً وغرباً أقسموا أن لا يقدّموا للعروبة سوى العنف والصدامات والاساءات والاتهامات وعلى مرّ العقود، وهنا أود التأكيد أن الغالبية العظمى من التونسيين تبرّؤوا من أعمال تلك المجموعة وأبدوا تضامنهم مع الثورة السورية المطالبة بالحرية والكرامة.

الفتاة التونسية (انتصار قلاع) التي اعتدى عليها الشبيحة

الفتاة التونسية (انتصار قلاع) التي اعتدى عليها الشبيحة

أمّا عن الفعاليات المتعلقة بالثورة السورية خلال المنتدى الاجتماعي العالمي، فتمّ تنظيم عدد من ورشات العمل التي تناولت قضايا مختلفة متعلقة بالثورة السورية، كالآثار الاجتماعية للأزمة وجهود الثوّار في تشكيل المجالس المحلية والصعوبات والعوائق التي تواجههم.

من فعاليات حملة التضامن مع الثورة السورية

اتصال سكايب مع أحد الناشطين في كفرنبل خلال ورشة عمل للحملة العالمية لدعم الثورة السورية

وإلى تونس الحبيبة التي احتلّت مكانتها في القلب في ليالٍ كأنّها سنينٌ من الودّ، أهديك شعراً ألقاه بين جنباتك شاعر سوريا نزار قباني عام 1980، أهديك إيّاه فانثريه على عقولٍ مغلقةٍ صنعت من العروبة… لعنة… وعقاب:

أنـا يـا صـديـقـةُ مـتـعـبٌ بـعـروبـتـي

فـهـل الـعـروبـةُ لـعـنـةٌ وعـقـابُ؟

ًأمـشـي عـلـى ورقِ الـخـريـطـةِ خـائـفـا

ًفـعـلـى الـخـريـطـةِ كـلّـنـا أغـراب

يا تـونـس الـخـضـراء كـيـف خـلاصُـنـا؟

ُلـم يـبـقَ مـن كـتـبِ السـمـاءِ كـتـاب

بـحـريّـة الـعـيـنـيـنِ يـا قـرطـاجـة

ُشـاخَ الـزّمـانُ .. وأنـتِ بـعـدُ شـبـاب

ُقـرطـاجـةُ .. قـرطـاجـةُ .. قـرطـاجـة

هـل لـى لـصـدرك رجعةٌ ومتابُ؟

 
 
كاريكتور وزّعه ناشط فلسطيني في المنتدى

كاريكتور وزّعه ناشط فلسطيني في المنتدى

 

About Ibrahim al-Assil إبـراهـيـم الأصـيـل

Ibrahim al-Assil is a Syrian political analyst and civil society activist who serves as a resident fellow at the Middle East Institute. He is also a director at the Orient Research Center-DC Office. His work focuses on the Syrian conflict with an emphasis on different aspects of security, civil society, political Islam, and political economy. Al-Assil is the president and a co-founder of the Syrian Nonviolence Movement, an NGO formed in 2011 to promote peaceful struggle and civil resistance as a way to achieve social, cultural, and political change in Syrian government and View all posts by Ibrahim al-Assil إبـراهـيـم الأصـيـل

8 responses to “شبيحة البعث في تونس يحرقون علم الثورة السورية

  • إبـراهـيـم الأصـيـل Ibrahim Al-Assil

    الاعتداء على مراسل الجزيرة الياس كرام في ذكرى يوم الارض في سخنين ٣١ آذار (مارس) ٢٠١٣. نفس الهمجية في كل مكان، أما آن لهذه العقليات أن تنقرض!

  • عمر

    حركة البعث في تونس لا تساند بشّار لكنّها لا تساند ثوّار الناتو كذلك

  • ابو علي البعثي

    ما اكثر كذبكم انا بعثي تونسي و كنت مشاركا في المنتدى ن قام بالعنف ليس البعث التونسي لاننا لم نساند بشار نحن بعثيون صدامييون لقد كان جهدنا منصبا للقيام بانشطتنا لو كنا عنفيين لا حطمنا خيمة الفرس الايراننيين التي كانت قبالة خيمتنا في المنتدى العالمي الاقتصادي كفاكم كذبا وبشار لم يكن بعثيا يوما لا هو ولا ابوه نحن لم نكن هناك حين حصلت المناوشات كفاكم كذبا تعلمتم الكذب من الجزيرة الحقيرة جهودنا خصصت لتعريف بالقضية الاحوازية

    • إبـراهـيـم الأصـيـل Ibrahim Al-Assil

      اسمه المنتدى الاجتماعي العالمي وليس الاقتصادي، إلّا اذا كنت في مكان آخر. لن ندخل بحلقات مفرغة من النقاش ولن أرد الاساءة باساءة، ولكن لا أرى أي فرق جوهري بين البعثي “الصدّامي” والبعثي “الأسدي” وكلاهما يدوران في فلك الدكتاتور السفّاح. لا أعرف كيف ننصر قضايا أمّتنا بالانتصار لقتلة مجرمين زادوا وجه حضارتنا تشويهاً وقدّموا أسوأ النماذج محليّاً وخارجياً وفي رقبتهم أرواح ودماء آلاف الشيوخ والنساء والأطفال. اخرجوا من صندوق الجزيرة والناتو والاتهامات المعدّة مسبقاً عند دخول أي نقاش. وكان حريّاً بك اذا لم تشاركوهم فعلتهم بأن تستنكروها وقد قاموا بها باسم القومية والعروبة.

  • Hummingbird

    لم يأخذنا للحضيض سوى هؤلاء البعثيين والقومجيين العرب. ثم ايها الغبي اين الناتو في سوريا؟ لمدة عامين والناتو يصرح مرة تلو أخرى بأنه لت يتدخل والامم المتحدة تصرح بأنها لن تتدخل والفيتو الذي حدث لم يحدث سوى لاسرائيل، فهل هناك من عاقل يصدق ان مافيا الاسد ليست امتدادا لحاخامات اسرائيل. بئسا لهؤلاء الذين يجدون للمجرمين عذرا، بئسا لهؤلاء معدومي الانسانية

  • مقالات

    الله يهدى الجميع ويعبر بالعرب الى الامان

شـاركـنـا رأيـك:

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: