عَـنِ الـمَـدِيـنَـة

هي “مـديـنـة” لأنّها ليس لها لونٌ يجمعها أو طريقٌ يرسم خطاها، فأكتب فيها ما مرّ ببالي أو استثار فكري أو لامس مشاعري… ولأنّ كتاباتنا كالمدن، نقضي عمرنا لا ندري أنحن من يرسمها أم هي من يرسمنا.. سطورها كحارات المُدن الشرقيّة…عشعش الحزن والحبُّ على جدرانها.

هي مدينة لأنّني أحلمُ بالمدينة التي تبني أسس حكمها على المدنيّة فتضمن حقوقاً متساوية لكافّة أبنائها، ولأنّني أطمح لمجتمعٍ فيه مساحة حُـرّة ومتساوية لأفكارنا ولأفكار من نخالفهم الرّأي…

– في حال وجود أي اقتراحات أو ملاحظات أرجو أن تراسلوني على بريدي ibrahim@madina-blog.net

– التعليق على التدوينات مفتوح للجميع سواءً للمسجّلين أو غير المسجّلين، ولكن أرجو من الجميع احترام الآخر ولن أقوم بمسح أي تعليق ما دام لا يحتوي على شتيمة أو اهانة.

– ترويسة المدوّنة جزء من لوحة للمرحوم الدكتور قتيبة الشهابي، وتجدوا في الأسفل اللوحة الأصلية كاملة.

وشكرا لزيارتكم،

إبراهيم الأصيل


2 responses to “عَـنِ الـمَـدِيـنَـة

شـاركـنـا رأيـك:

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: