سأصوّت للدولة المدنية لأنّ!


 نص يُنشر بالتزامن في عدد من المدونات و المواقع، حقوق النشر مفتوحة.

فُتحَ منذ ُ قليل باب التصويت الفيسبوكي على إسم الجـُمعة القادمة (27 كانون الثاني) وعلى الرغم من أنّه ُ تعدّدت الأسماء فالجمعة واحدة، والمتظاهرين سيخرجون ويتظاهرون والشهداء سيستشهدون و الأحرار سيعتقلون بغضّ النظر عن التسمية. و على الرغم من رمزيّة فكرة التسمية وبساطتها في بعض الأحيان، إلّا أن أحد الخيارات المطروحة في هذه المرّة هو الدولة المدنيّة. خيار الدولة المدنيّة كان منذ ُ أوّل هتاف في سماء سوريا مطلبا ً وهدفا ً لأنّ سوريا الدولة المدنيّة هي سوريا التي يحلم ُ بها آلاف السوريين.

الدولة المدنيّة هو الاسم المختصر للكثير من الشعارات التي يرفعها المتظاهرون اليوم في شوارع سوريا: “واحد، واحد، واحد، الشعب السوري واحد” ، “لا اخوان ولا سلفيّة .. بدنا دولة مدنيّة” ، “حريّة، حريّة .. دولتنا مدنية!” وغيرها من الشعارات التي رُفعت وترفع منذ ُ بداية الحراك الثوريّ في سوريا لتؤكّد على أنّ سوريا الدولة المدنيّة هي مطلب بالخطّ العريض لا تراجع أو تنازل عنه .

سأصوّت لخيار الدولة المدنيّة لأنّه:

في الدولة المدنية حقّ الدفاع عن النفس تضمنهُ الدولة.

الدولة المدنية تُعنى بالانسان أولاً.  

في الدولة المدنيّة لا وجود للأقليات ، كلّنا أكثرية .

في الدولة المدنيّة الدين والوطن، لا يلغي أحدهما الآخر .

في الدولة المدنيّة المسؤول موظّف لدى الشعب .

في الدولة المدنيّة من واجب كلّ مواطن أن يسأل أيّ مسؤول “من أين لك هذا”

في الدولة المدنية كلّ الحقوق لكلّ المواطنين بغض ّ النظر عن الدين، العرق، اللون، الفكر . . . إلخ

في الدولة المدنيّة تنام الحكومة في العراء كي ينام المواطن تحت السقف .

في الدولة المدنيّة هناك ميزات لا تكفي صفحات هذه المدوّنة لعدّها.

لهذا كلّه ولأجل الشهداء والمعتقلين و المصابين والمتظاهريين والصامتيين والخائفين والسوريين بكلّ فئاتهم، من اجل سوريا أفضل، من أجل قضيّة اعلاميّة و رسالة واضحة عن سوريا ما بعد الأسد، أدعوكم إلى إختيار خيار جمعه الدولة المدنيّة .

للتصويت اضغط هنا 

About Ibrahim al-Assil إبـراهـيـم الأصـيـل

Ibrahim al-Assil is a Syrian political analyst and civil society activist who serves as a resident fellow at the Middle East Institute. He is also a director at the Orient Research Center-DC Office. His work focuses on the Syrian conflict with an emphasis on different aspects of security, civil society, political Islam, and political economy. Al-Assil is the president and a co-founder of the Syrian Nonviolence Movement, an NGO formed in 2011 to promote peaceful struggle and civil resistance as a way to achieve social, cultural, and political change in Syrian government and View all posts by Ibrahim al-Assil إبـراهـيـم الأصـيـل

2 responses to “سأصوّت للدولة المدنية لأنّ!

شـاركـنـا رأيـك:

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: